تصريح وزارة الثقافة والإعلام رقم م ن / 154 / 1432


العودة   شبكة البراري > منتديــات البراري العامـــة > منتدى الموضوعات العامة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 2015-01-21, 09:55 PM
أم فهد أم فهد غير متواجد حالياً
عضو متميـز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2010
الدولة: الدمام
المشاركات: 2,586
جنس العضو: أنثى
أم فهد is on a distinguished road
افتراضي احرصوا عليها وعلموها عيالكم




احرصوا عليها وعلموها عيالكم
(( أستودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه ))؛
تقال مرة واحدة على كل شيء يراد حفظه.




من آثارها المجربة النافعة:
حفظ الأموال والأولاد وغيرهما من السرقة والتعدي.

* عن ابن عمر رضي الله عنه أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال:
((إن الله إذا استودع شيئاً حفظه)). رواه الإمام أحمد.

* وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال:
((من أراد أن يسافر فليقل لمن يخلف: أستودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه)).

رواه الإمام أحمد.
وهذا الحفظ عام
في السفر وغيره, وهو أمان من السرقة والتعدي
ولوكان المستودع شيئاً يسيراً
ففي ذلك إظهار حاجة العبد لربه في كل صغيرة وكبيرة..



أستودع الله الذي لا تضيع ودائعه؛
ديني ونفسي وأمانتي وخواتيم عملي
وبيتي وأهلي ومالي وجميع ما أنعم الله به عليَّ

لحفِظَ الله له ذلك كله ولم يَرَ ما يسوؤُه فيه
ولحفظ من شرور الجن والإنس أجمعين






من القصص التي تبين فضل الأستيداع
قال رجل :
كنت خارجاً من المسجد قبل عدة أسابيع ومعي أبنائي الصغار فانطلق أصغر واحد منهم
يجرى في اتجاه المنزل وكان هناك شارع يفصل بين المسجد والمنزل
وهذا الشارع به بعض السيارات فخفت عليه ان تصدمه سياره من السيارات الماره
خاصه اني تذكرت انى لم احصنه في المسجد ولم احصنه قبل الخروج من المنزل مثل كل يوم.
فرفعت صوتي أحذره من السيارات وانا أقول له:
( ثامر .. انتبه السيارات .. انتبه السيارات)
ولكن تأكدت في تلك اللحظة أن ابني منطلق ولن يتوقف عن الجري ..
فوفقني الله أن أقول وبصوت مسموع:
( استودعتك الله )
والله الذي لا إله إلا هو، وبالله وتالله؛ ما انتهيت من تلك الكلمة
إلا وصوت فرامل سيارة! وإذا ابني يتوسط مقدمة السيارة وليس بينه وبين
دهسه إلا شعرة .فسجدت لله سجدة شكر أن حفظ ابني وأن سددني ووفقني للنطق بتلك الكلمة.


القصة الثانية:
وقال رجل آخر:
خرجت قبل يومين الصباح متجهاً إلى العمل، وبعد أن جلست في السيارة
قلت: بسم الله توكلت على الله ولا حول ولا قوة إلا بالله، اللهم إني استودعك ديني
ونفسي وسيارتي، ثم انطلقت إلى العمل ..
والذي حصل أني انشغلت بالموبايل ؛ فانْحَرَفَتِ السيارة إلى الخط المعاكس
وتقابلت أنا وسيارة ثانية وجهاً لوجهه؛ فانحرفت السيارة الثانية بقدرة الله
وكنا قاب قوسين للارتطام ببعضنا وجهاً لوجه، وسلمني الله من حادث مؤكد.



قبل أن تخرج من بيتك
تعوَّد أن تستودع أهلك وبيتك ونفسك وسيارتك
أستودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه



التوقيع:
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 2015-01-24, 08:12 AM
عادل سدير عادل سدير غير متواجد حالياً
عـضـو ذهـبـي
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
الدولة: سدير
المشاركات: 1,698
جنس العضو: ذكر
عادل سدير is on a distinguished road
افتراضي

بارك الله فيكي يأم فهد
الكثير منا يغفل عن أمور يراها في نفسه لاشي
وهيا في الأساس خير زاد في الدنيا
اللهم وفقنا لأحسن الأقوال والأعمال وأحسن خواتمنا في جميع الأعمال

التوقيع:
سبحان الله وبحمده وسبحان الله العظيم
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 2015-01-25, 12:27 PM
الصورة الرمزية البارق الغربي
البارق الغربي البارق الغربي متواجد حالياً
عضو متميـز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2014
الدولة: المدينة المنورة
المشاركات: 7,576
جنس العضو: ذكر
البارق الغربي is on a distinguished road
افتراضي

بارك الله فيك اختي - ام فهد
وجزاك الله خير
على ماتقدمينه من مواضيع تهم الجميع

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 2015-01-26, 10:01 AM
الصورة الرمزية الوااا(بالله)اااثق
الوااا(بالله)اااثق الوااا(بالله)اااثق غير متواجد حالياً
مراقب عام
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
الدولة: محافظة الدلم
المشاركات: 8,079
جنس العضو: ذكر
الوااا(بالله)اااثق is on a distinguished road
افتراضي

بارك الله فيكم

وجزاكم الله عنا خير الجزاء

أختي الفاضلة
أم فهد

على هذا التوجيه الهام

التوقيع:
وما من كاتب الا سيفنى ويبقي الدهر ما كتبت يداه فلا تكتب بخطك غير شيء يسرك يوم القيامة ان تراه
رد مع اقتباس
إضافة رد


المتواجدين الآن بالموضوع : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 


الساعة الآن 09:23 AM


Powered by vBulletin .
جميع الحقوق محفوظة © لشبكة ومنتديات البراري 2010