شبكة البراري

شبكة البراري (https://www.albrari.com/vb/index.php)
-   منتدى الموضوعات العامة (https://www.albrari.com/vb/forumdisplay.php?f=28)
-   -   اخبار وتطورات فيروس كورونا بمدن السعودية(متابعة وتحديث مستمر) (https://www.albrari.com/vb/showthread.php?t=81025)

براري الاحساء 2013-06-26 07:03 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة تركي الوايلي (المشاركة 2080583)
طبيب أمريكي يشدد على وزارة الصحه بضرورة تحذير السكان من تناول التمر قبل غسله

لانتقال مرض الكورونا منها فقد سكنت الخفافيش في النخيل هذه السنه

منقول من تويتر للاهمية .

انا استبعد هذا لان الخفافيش تعيش في الجبال والاماكن الباردة والرطبة والاماكن المظلمة والله اعلم

تركي الوايلي 2013-06-26 09:36 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة براري الاحساء (المشاركة 2080951)
انا استبعد هذا لان الخفافيش تعيش في الجبال والاماكن الباردة والرطبة والاماكن المظلمة والله اعلم

الخفاش يعيش بالجبال ويعيش بالكهوف والدحول وبين اشجار النخيل والغابات الاستوائية
ونظريات خبراء الطب تقول ان الخفاش هو الناقل لفيروس الكورونا

تركي الوايلي 2013-06-26 10:14 PM

بعد أنفلونزا الخنازير، فيروسات جاهزة للترويج: أمراض من «الخفافيش»، بعوض مُعدٍ وأعاصير فيروسية!!

كتبت الباحثة باربرا كانتروفيتس في مجلة «ذي دايلي بيست» the daily Beast حول الامراض التي أسمتها مريعة والتي قد يبدأ ترويجها مخبريا بين الناس.في الوقت الذي لا ينام فيه الناس في العالم خوفا ورعبا من انتشار فيروس انفلونزا الخنازير، تستعد بعض المخابر التابعة لشركات عالمية للترويج الى فيروسات أخطر بكثير من فيروس (H1 N1).
تتصدر حاليا انفلونزا الخنازير صفحات الجرائد وعناوين الاخبار رغم ان فيروس فقدان المناعة البشرية الايدز الذي ظهر لأول مرة سنة 1980 اكثر خطورة منه.
وهو ما يجعلنا نتساءل عن عصر الاوبئة والفيروسات التي تضرب في كل مكان وتحاول القضاء على اكبر عدد ممكن من البشر.
وفي حين يُلقي بعض العلماء اللوم على الانسان لقضائه على الغابات وعلى مظاهر الحياة الطبيعية وعلى احداث اخلالات بالبيئة وفقدان الخدمات الصحية اللازمة في الدول النامية، فإن آخرين يتهمون المخابر التابعة لشركات الادوية بالصناعة والتركيب والترويج لأنواع الفيروسات الاشد فتكا بالانسان. ففي عام 1918 استغرق الامر ثلاث سنوات من اجل الحصول على فيروس انفلونزا الطيور (H5N1)، فإنه سافر عبر العالم بأمان في أقل من ثلاثة أشهر فقط.
يعتقد الباحثون المختصون في أصول الفيروسات وأنواعها بأن جزءا هاما منها هي فيروسات مركّبة مثل فيروس انفلونزا الخنازير (H1N1) ويعتقدون ايضا بأن أول فيروس أصاب المناعة البشرية ظهر سنة 1930، وأن فيروسات اخرى يخشى ان تنتشر عبر انحاء العالم لتصيب الملايين في العقود المقبلة، وهي موجودة وقابلة للتطوير والتركيب والصناعة المخبرية، وبالتالي سهولة ترويجها بين الناس للقضاء على أكبر عدد ممكن منهم، فهي فيروسات تهدد مستقبل البشرية.
ويقول الدكتور بارفيز الحسيني الباحث في مركز الحياة البرية انه يتوقع الكثير من الاعاصير والزوابع» الفيروسية، اذ ان غالبية تلك الفيروسات الخطيرة ناشئة من اصول حيوانية وهي معدية جدا، ومنها ما اصبح يعرف بالفيروسات المقاومة للأدوية والعقاقير، ومن هنا يمكن اطلاق صيحة فزع ودق ناقوس الخطر و مراقبة أخطر الفيروسات القابلة للتعديل والتحوير والتطوير وهي أساسا:
1) فيروس انفلونزا الطيور (H5N1)
وهو فيروس شديد العدوى يصيب الطيور ويمكن ان تنتقل العدوى منه الى البشر، ومازال الى حد الآن لا يعرف ان كان ينتقل فيما بين الناس، وقد ذكرت منظمة الصحة العالمية بأنها سجلت نسب وفاة مرتفعة خاصة في صفوف الاطفال، وعادة ما يكون الضحايا ممن لهم اتصال وثيق بالدواجن المصابة او بالاماكن الملوثة، ويعبّر العلماء عن قلقهم من ان يصبح هذا الفيروس منتقلا بين البشر خاصة وانه سريع الانتشار وقاتل.
2) الشيكونغونيا (Chikungunya)
وهو مرض فيروسي ينتشر عن طريق البعوض ويسبب حمى وآلاما مبرحة في المفاصل ومن أعراضه الاخرى الآلام العضلية والصداع والتقيؤ والتعب والطفح...
هناك اغراض مشتركة بين الشيكونغونيا وحمى الضنك وقد يخطئ الاطباء في تشخيصه في الاماكن التي تشيع فيها تلك الحمى.
ولا توجد وسيلة تضمن الشفاء من هذا المرض ويتركز العلاج أساسا على ازالة الاعراض من خلال مقاومة البعوض ومحاصرة أماكن انتشاره وتكاثره.
3) حمى الضنك النزفية
ينقل هذا الفيروس ايضا عن طريق البعوض وهو يتسبب في مرض وخيم يشبه الانفلونزا ويتسبب في حدوث مضاعفات تؤدي الى الموت وقد أصبحت في العقود الاخيرة أكثر انتشارا ويعتبر خمس سكان العالم معرّضين لمخاطر الاصابة بهذا المرض، وتنتشر حمى الضنك في المناخات المدارية وشبه المدارية وفي المناطق الحضرية وشبه الحضرية بالدرجة الاولى. وتقدّر منظمة الصحّة العالمية أن ما يقرب من 40 بالمائة من سكان العالم يعيشون في المناطق المعرّضة لخطر هذا النوع من الحمّى مع حوالي 50 مليون اصابة سنويا.
تم التعرّف على هذا المرض لأوّل مرّة منذ حوالي 60 عاما، وهو من أهم أسباب وفاة الاطفال خاصة أربعة فيروسات لها صلة بحمّى الضنك، ولا يتعافى الا نوع واحد منها.
4) الايبولا النزفية وحمّى ماربورغ:
يتفرّع فيروس الايبولا، الذي ينتمي الى فصيلة الفيروسات الخيطية الى خمسة أنماط فيروسية منفصلة وهي الزايير والسودان وكوت دي فوار وبونديبوغيو وريستون.
وقد تسبّب أنماط الزايير والسودان وبونديبوغيو في وقوع حالات كبرى في افريقيا اتسمت بارتفاع معدّل اماتة تراوحت بين 25 و90٪.
اكتشف هذا الوباء لأول مرّة سنة 1976، وغالبا ما يكون مميتا والاعراض تأتي فجأة وتشمل الطفح الجلدي والحمّى والصداع والقيء مع نزيف داخلي وخارجي.
وعلى الرغم من أن الايبولا لم يخرج عن نطاق افريقيا الا أن العلماء يخشون من امكانية انتشاره في باقي انحاء العالم عن طريق المسافرين أو بطرق متعمّدة.
والمخيف أن يتم نشره عمدا في بعض مناطق الارض في اطار الترويج لصناعة لوبيات الادوية.
5) السل المقاوم للادوية (XDR-TB):
حسب معطيات منظمة الصحّة العالمية، فإن السل يعود من جديد لكن هذه المرّة السل المقاوم للأدوية، وقد تمكن هذا النوع من وضع العالم من جديد في «مهب الريح». ومن المرجّح ان يتفاقم بسرعة فائقة، وتفيد التقديرات الواردة في تقرير لمنظمة الصحة العالمية لعام 2009، بأن عام 2007 شهد وقوع أكثر من نصف مليون حالة جديدة من السل المقاوم للادوية.
ومن الأمور المروّعة بشكل أكبر بأن أكثر من نصف تلك الحالات أبدت مقاومة حيال الادوية المتعددة منذ البداية، وهذا المرض قابل للانتقال والانتشار.
6) الديدان الطفيلية (Helminths):
يقدّر العلماء بأن ما يقارب عن 3 مليار نسمة في جميع انحاء العالم مصابون بالديدان الطفيلية، وتنقسم الى الديدان المنبسطة الجسم مثل البلهارسيا والديدان السريطية.
الديدان الخيطية أو الاسطوانية مثل ديدان الاسكارس والانكلستوما والدودة الدبوسية. ومنها ما يصيب الجهاز الهضمي وما يصيب المجاري البولية والامعاء، كما تمتدّ في الأوعية الدموية والكبد وتتغذّى على دم الانسان وتبيض تلك الديدان داخل البشر، وبيضها له شوكة طرفية تخترق الاغشية وتتسرب هذه الديدان جرّاء الأوساخ والمياه الملوثة.
7) هيندرا وفيروس نيباه ومرض التهاب الدماغ:
يعتقد العلماء ان مثل هذه الفيروسات لها صلة بالخفافيش، ويصيب الدماغ بالتهاب، كما يصيب الجهاز التنفسي ويمكن لهذا الفيروس ان يصيب الحيوانات الألفية، ولا يوجد أي علاج له حتى الآن.
وثمّة صلة وثيقة بين فيروس نيباه وفيروس هندرا فكلاهما من مجموعة فيروسات هينيبا وهي مجموعة جديدة من فصيلة الفيروسات المخاطانية. وكان المرض حيوانيا، الا أنه أصبح ينتقل بين البشر، وحدث ذلك لأول مرة سنة 1994، وقتل بين سنتي 1998 و1999 في ماليزيا نحو مائة شخص.
8) التهاب الدماغ الياباني:
وهو السبب الرئيسي في إلتهاب الدماغ الفيروسي في آسيا، ووفقا لمعهد السيطرة على الأمراض الامريكي، فإن عدد الاصابات التي تم الابلاغ عنها سنويا بلغت 50 ألف حالة، ثلاثون بالمائة منها حالات قاتلة وثلاثون بالمائة اخرى هي حالات تعاني من مشاكل عصبية خطيرة مستمرّة ولا علاج لها.
والعلماء يخشون هذا الفيروس لأنه ينقل عن طريق البعوض، ويمكن أن ينتشر بشكل سريع، ويُخشى أيضا أن يتم ترويجه، كما تم ترويج العديد من الفيروسات بشكل مخبري.

تركي الوايلي 2013-06-27 02:59 PM

3 مسببات في قفص الاتهام

https://pbs.twimg.com/media/BNcI8EECMAA7k4B.jpg

كرونا فيروس ظهر اول مرة بالسعودية العام الماضي قبل موسم الحج
واصاب عدة اشخاص ثم اختفى الفيروس بلمح البصر
ثم عاد من جديد الكورونا لهذا العام قبل عدة شهور
ليهجم هذه المره بهجوم قوي واصاب حتى الان 66 شخص وتوفي 32 شخص
وتشافى 20 شخص حتى الآن
مصدر فيروس الكورونا هو حيواني لكن بشكل خاص لايعرف حتى الان نوع هذا الحيوان
لايوجد علاج خاص لفيروس الكورونا
وانما يتم علاج المصابين بالادوية العادية والتنفس الاصطناعي اذ دعت الحاجه لذلك
كورونا فيروس هي بالاصل مجموعة فيروسات عديدة لأكثر من 250 فيروس
وجميعها من عائلة واحده حتى الزكمة تنتمي لعائلة الكورونا
تختلف شدة واعراض الكورونا من شخص إلى آخر
وقد يكون عدد المصابين بالكورونا يفوق المئات حول العالم
لا تظهر لديهم الاعراض
تتمثل اعراض الكورونا
ارتفاع بدرجة الحرارة 38 درجة مئوية ومافوق
سعال وكحه مستمرة
التهاب تنفسي علوي ثم بعد ذلك يتطور الى التهاب رئوي حاد سفلي
خطورة الكورونا تستهدف كبار السن واصحاب الامراض المزمنة بحيث ان هؤلاء
لديهم المناعة ضعيفة واغلب الوفيات هي لكبار السن واصحاب الامراض المزمنة
اذن الكورونا خطير على كبار السن واصحاب الامراض المزمنه
ولكنه ليس خطير على الشباب والاشخاص الذين ليست لديهم اي امراض مزمنة
وقد يتعرضون للكورونا وتظهر لديهم الاعراض وتستمر لأسبوع او اسبوعين وبعدها يتماثلون للشفاء

الوقاية من هذا الفيروس
غسل اليدين جيداً بالماء والصابون اوبالمعقمات
تجنب مخالطة ومصافحة المصابين بالزكمة وعوارضها مثل الكحه وارتفاع درجة الحرارة
في حال الاصابة بالاعراض المذكورة اعلاه يجب عزل المريض حتى يتشافى
وان اشتدت الاعراض يجب الذهاب للطبيب المختص بذلك
غسل الفواكه والخضار وجميع المشروبات والاكلات جيداً
وهذا حفظ الله الجميع في كل مكان وزمان
تم نشر هذه النشر والتوعوية من اجل الفائدة والوقاية للجميع
.............

تركي الوايلي 2013-07-01 06:51 PM

"أسبوع بلا كورونا" فى السعودية لأول مرة منذ شهرين

لم تعلن وزارة الصحة السعودية عن تسجيل أى حالات إصابة جديدة أو وفيات بفيروس (كورونا) منذ أسبوع، في مؤشر على ما يبدو على بدء السيطرة على الفيروس في السعودية مع اقتراب موسم عمرة رمضان.ومنذ إعلان وزارة الصحة السعودية في 23 يونيو الماضي وفاة أحد المواطنين فى المنطقة الشرقية ممن أعلن سابقًا عن إصابته بفيروس كورونا، لم تسجل أي حالات إصابة أو وفيات جديدة حتى صباح اليوم الإثنين الأول من يوليو الجاري.ويعد هذا أول أسبوع يمر بلا تسجيل حالات إصابة أو وفيات بالفيروس منذ نحو شهرين، ويبلغ عدد المصابين بالفيروس منذ الإعلان عن ظهوره بالسعودية فى سبتمبر الماضى 62 حالة، توفى منهم 34 حالة، منهم 10 منذ بداية يونيو، فيما تماثل 20 للشفاء.وحظيت محافظة "الأحساء" شرقي المملكة بأكبر عدد من المصابين، حيث أصيب بها 19 حالة، توفى منهم 13 منذ مايو الماضي، فيما توزعت بقية الإصابات على باقي المدن التى ظهر بها الفيروس.

تركي الوايلي 2013-07-02 01:06 AM

أنباء تفيد بأشتباة اصابة شخصين بفيروس الكورونا بمستوصف العزيزية بمحافظة حفرالباطن
وتم احالتهم الى مستشفى حفرالباطن من اجل التأكيد .

تركي الوايلي 2013-07-02 02:31 AM



تركي الوايلي 2013-07-02 12:03 PM

شبح الإصابة بـ(كورونا) يطارد موقوفي شرطة الطائف.. وتنويم أحدهم بالمستشفى

https://1.1.1.5/bmi/www.al-jazirahonl.../42129_1_1.jpg

أثار اشتباه إصابة موقوف لدى شرطة الطائف بفيروس كورونا، الرعب في نفوس بقية الموقوفين؛ خشية انتقال العدوى وانتشارها فيما بينهم.وأوضح مصدر أمني لـ(الجزيرة أونلاين) أنه "جرى اليوم نقل أحد موقوفي شرطة الطائف، وهو في العقد الثالث من العمر، إلى مستشفى الملك عبدالعزيز التخصصي بالطائف بعد تعرضه لآلام وأعراض ضيق تنفس وارتفاع درجات الحرارة".وكشف أن "المريض يخضع حالياً للعلاج في إحدى غرف العزل، وما زال تحت التنويم"، مبيناً أن "الطاقم الطبي أكد أن حالته مستقرة، ولكن لا يزال الاشتباه في إصابته بفيروس كورونا قائماً، وأنه تم إرسال الفحوص الخاصة به إلى وزارة الصحة؛ للكشف عن حقيقة إصابته بالفيروس"، ومؤكداً أنه "سيتم إجراء تحاليل مخبرية لبقية الموقوفين؛ للتأكد من عدم تعرضهم للإصابة".يذكر أن (الجزيرة أونلاين) اتصلت بالدكتور خالد المرغلاني المتحدث الرسمي لوزارة الصحة، لمعرفة حقيقة إصابة الموقوف المذكور بالمرض، ولكن تعثر الاتصال حتى الآن


عبدالرحمن المطيري 2013-07-02 01:36 PM

هنالك شيء ما غريب ويضع تساؤلات وعلامات استفهام كبيره
مجموعه فيروسات تختلف مسمياتها تتشابه اعراضها تلبث فتره زمنيه
ومن ثم تختفي وتعود بمسمى اخر !!!

هل هناك فعلا شركات ادويه تنشر هذه الفيروسات لتورد لمنتجاتها ؟

المبالغ التي تدفعها الدول لجرعات الوقايه جدا باهضه
ولنذكر مثلا ليس للحصر انفلونزا الخنازير

كم دفعت الحكومات لاجل الوقايه منه؟
ومن المستفيد ؟

تركي الوايلي 2013-07-02 01:37 PM

أشتباة اصابة شخصين بفيروس الكورونا ينشر الذعر والرعب في نفوس المراجعين بحفرالباطن

https://sabq.org/files/news-image/172200.jpg?1370186039

تركي الوايلي - حفرالباطن

علمت مصادر خاصة انه أثار اشتباه إصابة شخصين بفيروس كورونا الرعب في نفوس المراجعين لدى مستوصف العزيزية (ب) خشية انتقال العدوى وانتشارها فيما بينهم وتفيد التفاصيل من مصادر خاصة وبعض المعلومات المتداولة بمواقع التواصل الاجتماعي الى انه قدم شخصين من عائلة واحده لمستوصف العزيزية ( ب)بمحافظة حفرالباطن امس الأثنين كانوا يعانون من الآم وأعراض ضيق التنفس وارتفاع بدرجات الحرارة وبعد اجراء الفحوصات السريرية من قبل الاطباء بالمستوصف تبين لهم الاشتباة بفيروس الكورونا متلازمة التنفس الشرق أوسطية وعلى الفور بادر الاطباء بتحويلهم لمستشفى الملك خالد العام وتم عزلهم جميعاً ليتم إجراء تحاليل مخبرية للتأكد من عدم تعرضهم للإصابة بالكورونا ويؤكد شهود عيان ان المستوصف لم يعمل على تعقيم المستوصف خصوصاً بعد التأكد من أشتباه الاصابات مما اثار الذعر والرعب في نفوس المراجعين من جهه اخرى مصادر تفيد انه تم مخاطبة الناطق الاعلامي بالشؤون الصحية بحفرالباطن للتأكد من صحة هذا الامر وكان الرد منة ان الاستفسارات بخصوص فيروس الكوورنا يتم عن طريق وزارة الصحة وانه تم ابلاغ الجميع بذلك .


الساعة الآن 05:13 AM

Powered by vBulletin .
جميع الحقوق محفوظة © لشبكة ومنتديات البراري 2010